شحن مجاني و هدية للطلبات فوق 400 ريال

Country

سلة المشتريات
ر.س0.00
 شحن مجاني و هدية للطلبات فوق 400 ريال

مشد البطن: بين فوائد يمكن جنيها، وأضرار يمكن تجنبها

مشد بودي سوت لبعد العمليات الجراحية

قد يبدو مشد البطن حلاً مثالياً للعديد من المشكلات الصغيرة التي قد تواجهنا أثناء وضع اللمسات الأخيرة على إطلالاتنا، اليومية منها والخاصة كذلك، على سبيل المثال؛ 

  • بروز بسيط في منطقة البطن أسفل فستان السهرة؟ قد يكون مشد البطن هو الحل،
  • نتائج رياضية غير مرضية وكرش لم يتناقص محيطه بتاتاً رغم التزامك بالرياضة؟ قد يكون مشد البطن الحراري هو الحل،

وفي أحيانٍ عديدة أخرى قد يكون مشد البطن قطعة أساسية داعمة للجسم في رحلة علاجه بعد الخضوع لعملية جراحية في منطقة البطن، مثل عملية الولادة أو استئصال الرحم. 

لكن ما فوائده في الحقيقة؟ وهل يمكن لاستخدامه أن يتسبب لك بأية أضرار؟ سوف تجدين الإجابات وأكثر في ما يلي:

فوائد مشد البطن

لمشد البطن فوائد عديدة وهامة، شريطة أن يتم اختيار المشد المناسب وأن يتم ارتداؤه بالطريقة المناسبة، ومن ضمن هذه الفوائد ما يلي:

  • إضفاء مظهر مشدود ومنحوت فوري على منطقة البطن طيلة فترة ارتداء المشد.
  • تحسين استقامة الظهر والقامة عموماً.
  • تنشيط عضلات منطقة الجذع.
  • تعزيز مستويات ثقتك بنفسك في كل إطلالة.
  • تحفيز عودة عضلات البطن لوضعها الطبيعي للمصابات بحالة انفصال عضلات البطن.
  • دعم جسم المرأة بعد الولادة، إذ قد يساعد مشد البطن على: تسكين الآلام، وتقليل الشعور بالانزعاج، وتخفيف حدة النزيف في فترة النفاس.
  • تخفيف حدة تشنجات البطن أثناء الدورة الشهرية (نعم، تخيلي!)، لا سيما عند استخدام المشد  الحراري.

أضرار مشد البطن

قد يعود مشد البطن على الجسم بأضرار عديدة إذا ما تم ارتداؤه لساعات طويلة يومياً، أو إذا ما تم اختيار مشد  غير ملائم لطبيعة جسمك من الأصل. إليك قائمة بأبرز هذه الأضرار:

  • إعاقة الدورة الدموية وتقليل تدفق الدم للعضلات، وتحفيز تكون الجلطات في الأوعية الدموية.
  • تحفيز الإصابة بالتهاب المعدة أو بعسر الهضم أو بمشكلات أخرى عديدة في الجهاز الهضمي، مثل: النفخة، وارتجاع الأحماض.
  • الإصابة بالتهابات المسالك البولية، لا سيما إذا كان صعب الخلع، مما قد يجعل بعض النساء يحجمن عن التبول لساعات طويلة.
  • ظهور مشكلات جلدية متنوعة في منطقة البطن، مثل: التهابات الجلد البكتيرية، والحكة الجلدية، والطفح الجلدي.
  • الإخلال بصحة الرئتين وبقدرتهما على مواصلة القيام بوظائفهما المعتادة، مما قد يؤدي لأمراض متنوعة.

نصائح هامة للاستفادة منه وتجنب أضراره

إذا كنت ترغبين في تجربة مشد البطن بنفسك وانتقاء أحد مشدات البطن الرائعة من تشكيلة كنز، علينا أولاً أن نلفت انتباهك لبعض النقاط الهامة لتستفيدي من مشد البطن ولتتجنبي أية أضرار محتملة قد تترتب على ارتدائه. إليك نصائحنا:

1- تأكدي من توفر هذه المعايير في المشد 

لتتمكني من اختيار أفضل مشد للبطن، انتبهي لهذه المعايير:

  • نوع القماش وملاءمته للطقس: فبعض الأقمشة قد تكون ملائمة لفصل الشتاء وغير ملائمة لفصل الصيف، مثل النايلون والسباندكس.
  • درجة الضغط: إذا كنت ترغبين في مشد بطن للمناسبات الخاصة فقط، يمكنك استخدام مشدات متوسطة أو عالية الضغط، لكن إذا كنت ترغبين في مشد بطن للاستخدام اليومي، اختاري مشداً معتدل الضغط.
  • المناطق المنشود نحتها: إذا كنت ترغبين في شد ونحت مناطق أخرى عدا البطن مستخدمة ذات المشد، ابحثي عن المشدات عالية الخصر، أو المشدات الكاملة التي تمتد للأسفل لتطال بقوى ضغطها مناطق المؤخرة والفخذين مثلاً.
  • المقاس الملائم: تحدثي مع خبيرة من خبيرات كنز أولاً لتتمكني من معرفة وتحديد المقاس الملائم لك بدقة قبل شراء المشد، فمشد البطن الأصغر أو الأكبر من مقاسك لن يعطيك النتائج المنشودة.

2- تجنبيه إذا كنتِ من الفئات التالية

 يفضل لفئات معينة أن تتجنب ارتداء مشدات البطن، وهي الفئات التالية:

  • النساء المصابات بمشكلات في الجهاز البولي، مثل سلس البول.
  • النساء المصابات بالقولون العصبي.
  • النساء المصابات بالارتجاع المعدي المريئي.
  • النساء المصابات بحالات الفتق في منطقة البطن.
  • النساء اللواتي تجاوزن عمر 50 عاماً والتي ترتفع فرص إصابتهن بحالات هبوط الأعضاء الداخلية، مثل هبوط الرحم.

إذ يمكن لقوى الضغط التي قد يفرضها المشد على أعضائك الداخلية ولصعوبة خلع المشد عدة مرات يومياً أن تؤدي مجتمعةً لتفاقم المشكلات الصحية لدى الفئات المذكورة أعلاه.

3- ارتدي المشد لساعات قليلة فقط

لتتجنبي أضرار مشد البطن المحتملة، حاولي أن ترتديه لساعات قليلة فقط، فمع أن المظهر النحيل الذي يضفيه المشد على قامتك عموماً -ومنطقة البطن تحديداً- قد يجعلك ترغبين في ارتدائه لساعات أطول لتواصلي الظهور بأجمل حلة، قد لا يكون هذا القرار حكيماً، بل قد يجعلك أكثر عرضة للعديد من أضرار مشد البطن التي ذكرناها أعلاه.

حاولي أن لا ترتدي المشد لفترة تزيد عن 6-8 ساعات في اليوم، وإياكِ أن تنامي مرتدية المشد إلا إذا نصحك الطبيب بغير ذلك.

4- توقفي عن استخدام المشد إذا …

يفضل التوقف عن استخدامه تماماً في حال لاحظتِ أياً من الآتي:

  • طفح جلدي أو تغييرات جلدية في المنطقة التي يطوقها المشد عند ارتدائه.
  • علامات واضحة على الجد حال نزع المشد.
  • شعور بالخدر والتنميل في الأطراف السفلية أثناء ارتداء المشد.

فهذه العلامات قد تعني أن المشد غير ملائم، أي وعلى سبيل المثال لا الحصر؛ قد يكون مشد البطن المستخدم ضيقاً، أو مصنوعاً من قماش غير مناسب لبشرتك ويمكن أن يسبب تحسسها.

أسئلة شائعة

1- بعد الولادة: هل ينصح به؟

نعم، في الواقع قد يساعدك مشد البطن على تسريع تعافي جسمك بعد الإنجاب كما سبق وذكرنا، وبالتالي اختصار الفترة التي قد يحتاجها جسمك لاستعادة شكله ما قبل الحمل، لا سيما إذا ما تم استخدام المشد تحت إشراف الطبيب.

ولتحقيق أقصى استفادة منه للأمهات الجدد، يفضل أن يتم ارتداء مشد البطن أو حزام البطن خلال الأسابيع القليلة التالية لعملية الولادة، بواقع عدة ساعات يومياً حسب توصيات الطبيب.

2- هل لبس المشد ينحف البطن؟

يمكن لمشد البطن أن يضفي مظهراً مسطحاً فورياً على منطقة البطن، ولكن غالباً لن يساعدك  على فقدان الوزن، على الأقل ليس بطريقة مباشرة، وليس إذا ما اعتمدتِ عليه بالكامل دون اتباع حمية وروتين رياضي مناسب.

لكن قد تجد بعض النساء مشدات البطن مفيدة لفقدان الوزن نظراً لأنها قد تساعد على:

  • تحفيز فقدان الشهية، وإضفاء شعور بالشبع والامتلاء ناجم عن قوى الضغط التي يفرضها  على المعدة.
  • تحفيز تعرق منطقة البطن، لا سيما عند استخدام المشدات الحرارية، مما قد يساعد على فقدان وزن الماء موضعياً من محيط البطن.

لذا، غالباً ما تكون نتائج المشد التنحيفية مؤقتة لا أكثر.

3- هل يمكن ارتداءه يومياً؟

نعم، يمكنك القيام بذلك، لكن (بالطبع هناك “لكن” .. و”لكن” هذه مهمة) عليك أن تكتفي بارتدائه لساعات قليلة فقط في اليوم الواحد، لا أكثر، فارتدئه مطولاً يومياً -كما ذكرنا أعلاه- قد يحمل لصحتك عواقب وخيمة.

يمكنك التعرف على تفاصيل طبية أكثر في هذا المقال

غير مصنف
Previous reading
حمالة الصدر: هل حقاً تعرفين كافة التفاصيل الضرورية بشأنها؟
Next reading
اعتني بنفسك و انتي داخل البيت بسبب جائحة الكورونا